مزيكا دي في دي

..::: ღ♥ღ مزيكا دي في دي ღ♥ღ :::..
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الشيخ الشهيد جمال أبو سمهدانة خرّج جيلا من المقاومين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: الشيخ الشهيد جمال أبو سمهدانة خرّج جيلا من المقاومين   الخميس فبراير 21, 2008 2:42 am

أبو سمهدانة خرّج جيلا من المقاومين



الشيخ جمال أبو سمهدانة

لمع اسم الشهيد "جمال أبو سمهدانة" بعد أن أسس حركة "لجان المقاومة الشعبية" عام 2000 مع اندلاع انتفاضة الأقصى لتساهم في تخريج جيل من المقاومين الفلسطينيين.
وأبو سمهدانة الذي اغتيل في غارة إسرائيلية الخميس 8/6/2006 خارج بلدة خان يونس جنوب غزة كان من أبرز المطلوبين لسلطات الاحتلال. ومن خلال لجان المقاومة لعب أبو سمهدانة دورا ملحوظا في لم شتات المقاومين الفلسطينيين، حيث ضمت حركته أعضاء سابقين من الفصائل الفلسطينية الرئيسية خصوصاً فتح، بالإضافة لأعضاء جدد أفرزتهم الانتفاضة. من أسرة مقاومة وينحدر أبو سمهدانة الشهير باسم "أبو عطايا" من أسرة مناضلة؛ والده الحاج عطايا من أعيان مدينة رفح بقطاع غزة البارزين، وشقيقه صقر من بين الشهداء، وأخوه سامي من أبرز قيادات فتح خلال الانتفاضة الأولى عام 1987. واعتقل جيش الاحتلال والده وأخاه عام 1969حيث قضى والده في المعتقل خمس سنوات. وولد أبو سمهدانة عام 1963 في مخيم المغازي للاجئين وسط قطاع غزة حيث قضى طفولته. وفي رفح أنهى الثانوية العامة والتحق بقسم الجغرافيا في كلية الآداب في الجامعة الإسلامية بغزة، لكنه لم يكمل تعليمه حيث اضطر إلى الفرار من القطاع للخارج عبر مصر بعد مطاردة القوات الإسرائيلية له في مطلع الثمانينيات، حيث كان يقود مجموعات عسكرية تابعة لحركة فتح.

وعلى الأثر درس لمدة ثلاث سنوات في الأكاديمية العسكرية في ألمانيا التي يجيد لغتها، قبل أن يعود مع القوات الفلسطينية التي رافقت الرئيس الراحل ياسر عرفات في 1994حيث عمل ضابطا في جهاز الأمن العام.

وتبدو شخصية أبو سمهدانة أكثر وضوحا في تفاصيل مدينة رفح جنوب قطاع غزة، ليس لأنها ملاذه الدائم ومنبت طفولته، بل لأن الرجل انطلق منها في مقارعة الاحتلال وبين أزقتها أعلن ميلاد لجان المقاومة الشعبية. تحول عكسي وفي تحول عكسي في علاقته مع السلطة قامت الأجهزة الأمنية باعتقاله عام 1997على يد جهاز الأمن الوقائي لمدة سنة وسبعة أشهر بسبب مساعدته حركة الجهاد الإسلامي في عمليات نفذتها ضد أهداف إسرائيلية.
كما طرد أبو سمهدانة من حركة فتح بناء على توصية من الأمن الوقائي لاعتراضه العلني على سياسات مالية وفساد في السلطة واستغلال نفوذ ورفع للأسعار من قبل بعض المتنفذين.
ودفعت الأجواء التي مر بها جمال أبو سمهدانة لاستثمار انطلاق الانتفاضة الفلسطينية، حيث شكل مع بدايتها مع نشطاء آخرين محسوبين على الأجهزة الأمنية تشكيلا عسكريا حمل اسم "لجان المقاومة الشعبية" تمكن من ضم عناصر جديدة للمقاومة.
وضمت اللجان التي شكلت جناحا عسكريا أطلقت عليه ألوية الناصر صلاح الدين نشطاء من فصائل مختلفة أغلبهم من فتح وبعضهم من حماس والجهاد الإسلامي. وأوجد أبو سمهدانة وهو أب لخمسة أبناء علاقات تكاملية كبيرة مع القوى والفصائل الأخرى.

ووقفت لجان المقاومة وراء أول تفجير لدبابة الميركافا الإسرائيلية الصنع، كما صنعت صواريخ الناصر التي أصابت عددا من الأهداف الإسرائيلية. وتتهم السلطات الإسرائيلية قائد اللجان بالتورط في كمين ضد موكب دبلوماسي أمريكي أوقع ثلاثة قتلى في 2003 في قطاع غزة. محاولات اغتيال وقد وضعت العمليات التي نفذتها لجان المقاومة أبو سمهدانة وقادة اللجان في دائرة الاستهداف الإسرائيلي المتواصل، حيث حاول الاحتلال أكثر من أربع مرات اغتياله لكن هذه المحاولات باءت بالفشل إلى أن أصابت إحداها الخميس 8/6/2006 الهدف واغتيل أبو سمهدانة مع ثلاثة من رفاقه عندما أطلقت مقاتلات إسرائيلية صواريخها على معسكر تدريب للجان المقاومة خارج بلدة خان يونس في جنوب غزة. وعرف عن أبو سمهدانة قربه الشديد من قائد سرايا القدس الذراع العسكرية للجهاد الإسلامي محمد الشيخ خليل الذي اغتالته إسرائيل في قصف إسرائيلي لسيارته.

وفرض الاستهداف الإسرائيلي المتواصل لأبو سمهدانة المزيد من الاحتياطات الأمنية من قبله، فعملية الاتصال به كانت صعبة؛ حيث إنه لا يحمل أجهزة اتصالات خلوية، بل يتم الاتصال به في الأغلب من خلال بعض مقربيه، كما كان لا يركب سيارة، بل يفضل السير على قدميه كي لا تكون سيارته هدفا سهلا للاحتلال. منصبا رسميا ويعتبر أبو سمهدانة أول قائد ميداني فلسطيني يتولى منصبا رسميا، حيث عينه وزير الداخلية سعيد صيام في إبريل الماضي في منصب مراقب عام وزارة الداخلية والأمن الوطني.

وأثار قرار صيام غضب أمريكيا وإسرائيل التي هددت باستهدافه. وقال وزير الإسكان الإسرائيلي زئيف بويم في إبريل الماضي "لدينا حساب طويل لنصفيه مع هذا الإرهابي المعروف, وتعيينه لن يجنبه أي عقاب". وأمام هذا التهديد قال جمال أبو سمهدانة: "أنا لا أخشى التهديدات الإسرائيلية. لا نخاف من الموت بل نقاتل من أجل الشهادة
.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حمادة
Admin


ذكر
عدد الرسائل : 2428
العمل/الترفيه : طالب
المزاج : رايق
تاريخ التسجيل : 04/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: الشيخ الشهيد جمال أبو سمهدانة خرّج جيلا من المقاومين   الجمعة فبراير 22, 2008 1:42 am


_________________


لا يصلح الناس فوضى لا سراة لهم ..... ولا سراة إذا جهالهم سادوا

تهدى الأمور بأهل الرأي ما صلحت ..... فان تولت فبالأشرار تنقاد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mody.logu2.com
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: الشيخ الشهيد جمال أبو سمهدانة خرّج جيلا من المقاومين   الإثنين فبراير 25, 2008 7:57 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: الشيخ الشهيد جمال أبو سمهدانة خرّج جيلا من المقاومين   الجمعة فبراير 29, 2008 10:51 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: الشيخ الشهيد جمال أبو سمهدانة خرّج جيلا من المقاومين   الجمعة مارس 07, 2008 5:56 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: الشيخ الشهيد جمال أبو سمهدانة خرّج جيلا من المقاومين   الثلاثاء مارس 11, 2008 3:10 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: الشيخ الشهيد جمال أبو سمهدانة خرّج جيلا من المقاومين   الأربعاء أبريل 02, 2008 1:40 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: حياك الله   الخميس أبريل 10, 2008 11:15 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الشيخ الشهيد جمال أبو سمهدانة خرّج جيلا من المقاومين
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مزيكا دي في دي :: ..::: ღ♥ღ المنتديـــات الفلسطينيةღ♥ღ :::.. :: ..::: ღ♥ღ عيش الاسرى والشهداء الابطالღ♥ღ :::..-
انتقل الى: