مزيكا دي في دي

..::: ღ♥ღ مزيكا دي في دي ღ♥ღ :::..
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ليس دفاعاً عن دحلان..... بقلم/ سليمان جودة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حمادة
Admin


ذكر
عدد الرسائل : 2428
العمل/الترفيه : طالب
المزاج : رايق
تاريخ التسجيل : 04/02/2008

مُساهمةموضوع: ليس دفاعاً عن دحلان..... بقلم/ سليمان جودة   الثلاثاء مارس 25, 2008 12:57 am

بقلم/ سليمان جودة
لابد أن الصديق سيد علي، يشاركني الرأي، في أن اتهام أحد بأنه عميل لبلد آخر علي حساب بلده، مسألة لا يجوز أن تكون جزافية، بغير سند.. وكنت قد كتبت في هذا الشأن مراراً، وكان تقديري، ولا يزال، أن إطلاق مثل هذه التهمة، علي وجه التحديد، شاع بيننا إلي درجة لافتة للنظر،

وإلي الحد الذي أصبح معه الشخص الواحد متهماً، في كثير من الأحيان، بالعمالة لصالح جهتين متناقضتين، في وقت واحد، كأن يجري القبض علي بعض الأفراد، كما كان يحدث عندنا في وقت من الأوقات علي أنهم شيوعيون، يعملون لصالح الاتحاد السوفيتي، قبل انهياره، ثم يتبين أنهم شيعيون!!..

أو العكس.. ليس هذا فقط، وإنما صار من أسهل الأمور، أن تقرأ عن واحد، في المساء، أنه أمريكي، فإذا جاء الصباح، كانت هناك تهمة جاهزة أخري، له هو نفسه، ضد ما كان متهماً به قبل ساعات، فتتحرك التهمة، من النقيض إلي النقيض، في لحظة!!.

أقول ذلك، من حيث المبدأ، دون دفاع عن هذا.. أو ذاك.. فما يهمنا هو أن تكون هناك مبادئ مهنية، أشار إليها سيد علي، وهو يكتب في «المصري اليوم» صباح الخميس الماضي،

وقال إنه يلزم نفسه بها، بحزم وصرامة، وأظن أنه كان عصبياً أكثر من اللازم، ومنفعلاً أكثر مما هو ضروري، حين تخلي عما ألزم نفسه به، وتكلم عن محمد دحلان، القيادي الفلسطيني، بما يفيد بأنه رجل أمريكا في السلطة الفلسطينية، بشكل خاص، ومن بين رجالها في المنطقة بوجه عام، مستنداً في المقال إلي اتهامات نشرتها مجلة أمريكية اسمها «فانيتي فير»، لدحلان!.

ويعلم زميلنا العزيز أن هذه المجلة ليست «واشنطن بوست» مثلاً، ولا «نيويورك تايمز»، بحيث يأخذ عنها المرء وهو مطمئن، إلا أن المطبوعة، التي نقل عنها، ذات وزن، وذات مرجعية قوية ويمكن الاستناد إلي ما تقوله وتنشره، دون تردد.. فهناك فرق قطعاً بين أن تذيع «سي. إن. إن» مثلاً، أو «بي. بي. سي»، تقريراً عن لائحة اتهام لشخص ما، فيكون كلامها موضع حساب، واعتبار، وبين أن يأتي ذلك من إذاعة أو قناة، تكاد تكون مغمورة أو مجهولة، فلا يلتفت إليها أحد!.

وأظن أن زميلنا، وهو يحرض الدولة المصرية، علي ألا تستقبل دحلان في البلد، بعد اليوم، يعرف جيداً، أن هذه الدولة تعرف عن دحلان، أكثر مني ومنه، وأكثر من الجميع، فهو صديقنا، وتعرف أيضاً ماذا يفعل دحلان بالضبط في سياق العمل من أجل دولة فلسطينية مستقلة، باعتباره واحداً من جنود فتح، ورجلاً من رجال محمود عباس..

وحين يختار دحلان أن يعمل، من أجل قضية بلده، عبر فريق أبومازن، فليس أمامه، في واقع الأمر، في مجال الضغط علي إسرائيل، غير واشنطن، لتساعده فيما يراه، للوصول إلي حل، لقضية تعيش معنا اليوم، منذ ٦٠ عاماً، دون حصيلة من أي نوع!!.

قد يكون دحلان مخطئاً في اختياراته، وقد يكون غير موفق، في رهاناته، وقد يكون بعيداً عن الصواب، فيما يردده، أو يفعله، شأنه شأن أي سياسي مجتهد آخر.. ولكن المؤكد أنه مؤمن بما يفعله، وأنه يعتقد في صحة رأيه، ورأي مجموعة فتح علي بعضها، وأنك إذا اختلفت معه،

فيمكن أن تصفه بأي شيء، إلا أن تصفه بأنه عميل.. فهو اتهام ينبغي أن نحترز جميعاً قبل إطلاقه علي أحد.. ليس حرصاً علي هذا الأحد، أياً كان.. ولكن حتي لا تتحول التهمة، مع طول تكرارها وإطلاقها، إلي عبارة جاهزة ومعلبة، علي طرف كل لسان!.

إننا نفتح حدودنا، مع غزة، وفق شروط وقيود.. ولكننا نفتح البلد، للجميع، دون استثناء، وبينهم دحلان، وغير دحلان، من خلال المطارات، حتي يثبت في حق أي بني آدم، ما يشير إلي أنه غير جدير بالبقاء علي أرضنا، التي يتحرك وربما يعيش فوقها..

ولم يكن مناسباً أن يصف سيد علي «دحلان» بأن حذاء أي مسؤول مصري، أشرف من قامته، فالرجل ما شاء الله، يصل إلي مترين تقريباً، ولا أجد مسؤولاً بيننا يمكن أن يطاوله بحذائه، اللهم إلا إذا كان الحذاء من النوع «البوت» الطويل جداً، الذي يخفي وراءه عملاقاً لا نراه!!.



_________________


لا يصلح الناس فوضى لا سراة لهم ..... ولا سراة إذا جهالهم سادوا

تهدى الأمور بأهل الرأي ما صلحت ..... فان تولت فبالأشرار تنقاد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mody.logu2.com
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: ليس دفاعاً عن دحلان..... بقلم/ سليمان جودة   الأربعاء مارس 26, 2008 8:13 pm



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: ليس دفاعاً عن دحلان..... بقلم/ سليمان جودة   الأربعاء مارس 26, 2008 9:17 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حمادة
Admin


ذكر
عدد الرسائل : 2428
العمل/الترفيه : طالب
المزاج : رايق
تاريخ التسجيل : 04/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: ليس دفاعاً عن دحلان..... بقلم/ سليمان جودة   الأربعاء أبريل 02, 2008 12:53 am


_________________


لا يصلح الناس فوضى لا سراة لهم ..... ولا سراة إذا جهالهم سادوا

تهدى الأمور بأهل الرأي ما صلحت ..... فان تولت فبالأشرار تنقاد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mody.logu2.com
 
ليس دفاعاً عن دحلان..... بقلم/ سليمان جودة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مزيكا دي في دي :: ..::: ღ♥ღ المنتديـــات الفلسطينيةღ♥ღ :::.. :: ..::: ღ♥ღ عيش التطور الفلسطيني والسياسيღ♥ღ :::..-
انتقل الى: